ما هي مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية وتطلعاتها

عين الخبر
2020-10-30T00:33:47+03:00
عين الخبر
عين الخبر30 أكتوبر 2020214آخر تحديث : الجمعة 30 أكتوبر 2020 - 12:33 صباحًا
ما هي مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية وتطلعاتها

مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية، قالت مصادر مطلعة في المملكة العربية السعودية ،

إن وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية تعتزم الإعلان عن إلغاء نظام الكفالة الأسبوع المقبل ،

في إطار مبادرة جديدة تهدف إلى تحسين العلاقة التعاقدية بين العامل الوافد وصاحب العمل.

وتوقعت المصادر أن يتم العمل والتنفيذ الفعلي للمبادرة قبل منتصف العام المقبل 2021 م ،

وبالتالي سيتم إلغاء نظام الكفالة بعد 70 عاما من تنفيذها.

وبحسب المصادر ، فإن أكثر من 10 ملايين وافد سيستفيدون من المبادرة ،

حيث تأتي المبادرة التي سيتم الإعلان عنها ضمن مبادرات أخرى تستهدف جودة حياة الوافدين ،

منها واحدة للسكن وأخرى للترفيه ، والتي سيتم الإعلان عنها في وقت لاحق.

اكد المتحدث باسم وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ان وزارته تعمل على العديد من المبادرات لتنظيم وتطوير سوق العمل.

وقالت المصادر إنه سيتم استبدال نظام الكفالة بعقد العمل الذي ينظم العلاقة بين صاحب العمل والوافد ، حيث يأتي هذا النهج في ظل سلسلة الإصلاحات الاقتصادية التي تشهدها المملكة بعد إطلاق رؤية المملكة 2030. حيث يُسمح للوافد بحرية الخروج والعودة وحتى الخروج النهائي والتوظيف دون التقيد بموافقة صاحب العمل أو صاحب العمل كما يكون له حرية التنقل وفق ما هو منصوص عليه في عقد العمل.

ماهو نظام الكفيل؟

صدر نظام الكفالة أو الكفالة في المملكة العربية السعودية عام 1371 هـ ،

والذي كان يهدف في ذلك الوقت إلى تنظيم العلاقة بين العامل الوافد وصاحب العمل ،

من خلال وساطة وكالات الاستقدام ، حيث قرر النظام لحظة وصول العامل.

في المملكة يلتزم بالعمل لدى كفيله وفق شروط العقد ، ولا يحق له الانتقال للعمل لدى شخص آخر إلا بإعارته لفترة محددة ، أو من خلال نقل كفالته.

حيث يكون صاحب العمل مسؤولاً عن المكفول اجتماعياً وآمناً ومهنياً ،

فإن معظم معاملات المكفول مع الجهات الحكومية تتم عن طريق الكفيل ،

وحتى بعض تعاملاته الأخرى مثل فتح حساب أو الحصول على رخصة قيادة أو طلب استقدام زوجته وأولاده ،

ويحتفظ الكفيل بجواز سفر العامل ، ولا يجوز له مغادرة البلاد دون إذنه ، وفي حالة نشوء نزاع بين الطرفين ،

تتولى مكاتب العمل والجهات المختصة مسؤولية ذلك. .

مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية

تهدف المبادرة إلى تحسين العلاقة التعاقدية بين العامل الوافد وصاحب العمل من خلال تعديل لوائح وأنظمة العمل لإتاحة التنقل الوظيفي للوافدين وتحسين آليات الخروج والعودة والخروج النهائي مما يساهم في رفع جاذبية سوق العمل. ورفع قدرتها التنافسية وتعزيز جاذبيتها للعمالة الوافدة من ذوي المهارات العالية. تساهم المبادرة في تحسين ظروف العمل للوافدين من خلال رفع مستوى رضا المغتربين ، والحفاظ على حقوق العمال ، وزيادة إنتاجيتهم في سوق العمل ، وزيادة تنافسية المملكة لاستقطاب المواهب العالمية.

تسعى المبادرة إلى القضاء على بعض التحديات وحلها ، ومنها: عدم التزام مجموعات محدودة من أصحاب الأعمال بحقوق العمالة الوافدة ، مما يؤثر سلباً على جاذبية سوق العمل ، حيث من المتوقع أن تكون الأنظمة واللوائح تم تطويرها لضمان حقوق الوافدين بالإضافة إلى تقليص الفجوة التنافسية للمغتربين مقارنة بالمواطنين ، من خلال تفعيل الخدمات الأساسية للمبادرة بما يسهم في زيادة إنتاجية الوافدين في سوق العمل.

أهداف المشروع

  • صياغة وبناء وإعداد إستراتيجية متكاملة لبروز حملات إعلامية توعوية حول مبادرات وجهود الوزارة ومشاريعها المتعلقة بتحسين العلاقة التعاقدية بين العامل وصاحب العمل داخل المملكة وخارجها.
  • إعداد وتطوير وإطلاق مجموعة من الأنشطة التوعوية لمبادرات الوزارة وجهودها ومشاريعها المتعلقة بتحسين العلاقة التعاقدية بين العامل وصاحب العمل داخل المملكة وخارجها حسب نطاق العمل.
  • وضع آلية شاملة لقياس الأثر والخطأ. مدى تحقيق أهداف الأنشطة المعتمدة

الحزم الداعمة لتنفيذ خدمات المبادرة هكذا

الحزم التشريعية: هكذا

ان الانتهاء من الحزم الداعمة للمبادرة:

1- القرار الوزاري لمبادرة تحسين العلاقة التعاقدية يتضمن السياسات والضوابط للاستفادة من خدمات المبادرة.

2- النماذج استرشادية:

– منع العمل لدى منافس

– عقود العمل

الجزمة التقنية:

جاري العمل على التطوير التقني للمبادرة:

  • منصة أبشر
  • منصة قوي

الجزمة الاعلامية هكذا

تم الانتهاء من الجزمة الاعلامية للمبادرة وتشمل: هكذا

1- حملة توعية عن خدمات المبادرة

2- حملة توعية لحفظ حقوق أصحاب العمل

تطلعات المبادرة: هكذا
1. زيادة تنافسية العامل السعودي.
2. مرونة سوق العمل السعودي.
3. تحسين بيئة العمل المحلية.
4. رفع الإنتاجية للعاملين في سوق العمل.
5. ضمان حقوق أطراف العلاقة التعاقدية.
6. تحسين تصنيف المملكة في مؤشرات التنافسية الدولية. 7. خفض تكاليف التوظيف الناتجة عن الاستقدام الخارجي.

رابط تحميل العرض التقديمي لمبادرة تحسين العلاقة التعاقدية هكذا

يمكنك الحصول على العرض التقديمي لمبادرة تحسين العلاقة التعاقدية من خلال الدخول الى الرابط التالي: اضغط هنا

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة