fbpx
مواضيع عامة
أخر الأخبار

التربية الذاتية

تربية الذات لا تقل أهمية عن تربية الوالدين ، فأنت ستصل لمرحلة يجب عليك أن تُربي ذاتك وتُهذبها بالطريقة التي تُناسبك وتُناسب من حولك لتنخرط بشكل إنسيابي معهم ولِتطرق أبواباً لم تكن ستطرقها دون تهذيب النفس وتربيتها .

هنالك أحداث ستمر بِك ولم يُحدثك بها والديك من قبل ولم يُربياك على كيفية التعامل معها ؛ لتضطر أن تواجهها وحدك وتتعامل معها بطريقة تربيتك لنفسك لا بطريقة تربية والداك ،

وللأسف كثيرٌ من الناس يتهمون أهل الشخص على تقصيرهم أو حتى عدم تربيتهم له بالطريقة الصحيحة وغالباً في الحقيقة يكون الخلل من تربية الشخص لذاته لا من تربية أهله .

آلاء الغامدي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *